Somalia PR Observer

Latest Breaking News and Updates

Arabic Press Release

‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): الفضائيون الصينيون يتحدثون مع الأرض من الفضاء

بكين, 24 حزيران/يونيو، 2021 / PRNewswire/ — أجرى الفضائيون الصينيون الثلاثة، الموجودون في المقصورة الأساسية  للمحطة الفضائية الصينية منذ 17 حزيران/يونيو، أول اتصال هاتفي بعيد المدى مع الأرض يوم الأربعاء.

يتمركز الآن الفضائيون ني هاي شنغ (56 عامًا) وليو بومينغ (54 عامًا) وتانغ هونغبو (45 عامًا) في المقصورة الأساسية تيانهي، على بعد حوالي 380 كيلومترًا فوق سطح الأرض.  وتمثل هذه أطول مهمة فضائية مأهولة للصين حتى الآن، والأولى منذ العام 2016.

يوم الأربعاء، وجه الرئيس الصيني شي جنبينغ تحياته إلى رواد الفضاء الصينيين الثلاثة عبر رابط فيديو، مهنئًا إياهم على دخولهم الناجح إلى المحطة وشاكرا إياهم على عملهم.

“كيف هي الحياة هناك؟”، سأل شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، الفضائيين الثلاثة عن صحتهم وحياتهم وعملهم. جدير بالذكر أنه تم ربط أقدام الفضائيين الثلاثة بشكل مؤقت بأرضية الوحدة أثناء الاتصال بسبب حالة انعدام الجاذبية في الفضاء الخارجي.

وقال ني، قائد المهمة: “شكرا لاهتمامك، حضرة الأمين العام!  نحن في حالة بدنية رائعة، وعملنا في الفضاء يسير بسلاسة”.

شي يشيد بمهمة الفضاء الصينية

وقال شي في الدردشة المتلفزة: “بناء محطة فضاء هو معلم هام لقضية رحلات الفضاء الصينية”.

وقال “ستكون هذه مساهمة تفتح آفاقا جديدة للاستخدام السلمي للفضاء.  أنتم ممثلون لعدد لا يحصى من المقاتلين في الحقبة الجديدة لقضية رحلات الفضاء الصينية”.

يُذكر أن أطول فترة مكوث لرواد الفضاء الصينيين في الفضاء كانت حتى الآن 33 يومًا.

“في المهمات السابقة، أرسلنا الماء والأكسجين إلى الفضاء مع رواد الفضاء.  ولكن لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر، كان الماء والأكسجين يملآن مركبة الشحن دون ترك مكان  للسلع والمواد الضرورية الأخرى.  وقال باي لينهو، نائب كبير مصممي محطة الفضاء في الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء، لوكالة أنباء (شينخوا) في مقابلة سابقة، “لذلك قمنا بتزويد الوحدة الأساسية بنظام جديد لدعم الحياة لإعادة تدوير البول ومكثفات الزفير وثاني أكسيد الكربون.”

يبلغ طول وحدة تيانهه الأساسية، حيث يتمركز رواد الفضاء الثلاثة حاليًا، 16.6 مترًا، ويبلغ قطرها الأقصى 4.2 أمتار فيما يبلغ وزن كتلة الإقلاع 22.5 طنًا.  وهذه المركبة تعتبر أكبر مركبة فضائية طورتها وأطلقتها الصين حتى الآن.”

تم إعداد هذه الوحدة لمساعدة مهندسي الطيران في الصين على القيام بالتحقق من تقنيات رئيسية، بما في ذلك الأجنحة الشمسية المرنة، والتجميع والصيانة في المدار، وقبل كل شيء النظام الجديد لدعم الحياة.

ومع القيام بخمس بعثات إطلاق هذا العام، تخطط الصين للقيام بست بعثات فضائية أخرى، بما في ذلك إطلاق وحدات مختبر “ونتيان” و”منغتيان”، ومركبتي شحن فضائيتين، وسفينتي فضاء مأهولتين، في العام 2022 لاستكمال بناء المحطة الفضائية.

يقول المسؤولون الصينيون إن محطة الفضاء الجديدة لن تكون مخصصة للصينيين فحسب، بل ستكون مفتوحة أمام مشاركة العالم.

وقال هاو تشون، مدير مكتب هندسة الفضاء الصيني المأهولة، في مقابلة حصرية مع سي جي تي أن، إن رواد الفضاء الأجانب والتعاون العالمي في التجارب العلمية موضع ترحيب كبير في محطة الفضاء الصينية.

رواد الفضاء الصينيون يتحدثون مع الأرض من الفضاء
https://news.cgtn.com/news/2021-06-23/Xi-Jinping-visits-Beijing-Aerospace-Control-Center-11jWnGtdHDW/index.html

Video – https://www.youtube.com/watch?v=aHgRUpGVY2c