Somalia PR Observer

Latest Breaking News and Updates

Arabic Press Release

‫سانت كيتس ونيفيس تضفيان الطابع الرسمي على علاقاتهما الدبلوماسية مع الكاميرون، معمقة علاقتهما مع القارة الأفريقية

لندن، 17 حزيران/يونيو، 2021 / PRNewswire/ — في احتفال قصير في مفوضية سانت كيتس ونيفيس العليا بلندن، انضم إلى سعادة المفوض السامي كيفن إم إسحاق نظيره الكاميروني السيد ألبرت نجوتيه فوتابانغ للتوقيع على بيان مشترك حول إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.  وقد بحث الدبلوماسيان المجالات ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك تعزيز التبادل الثقافي وتعزيز الدعم للدول الصغيرة في المنظمات الدولية.  بالإضافة إلى ذلك، اتفقا على المضي قدمًا نحو إنشاء برنامج للإعفاء من التأشيرة، لتمكين مواطني بلديهما من السفر بحرية بين البلدين.

يتماشى التوقيع بين سانت كيتس ونيفيس والكاميرون مع التزام حكومة سانت كيتس ونيفيس بتعزيز العلاقات مع القارة الأفريقية، ما يسد الفجوة بين المنطقتين والتأكيد على تاريخهما المشترك وتحدياتهما.  شهدت السنوات القليلة الماضية بدء علاقات بين سانت كيتس ونيفيس مع دول إفريقية مثل موزمبيق وجيبوتي ورواندا وساو تومي وبرينسيبي وغيرها الكثير.  وأشاد وزير الشؤون الخارجية، مارك برانتلي، بالتوقيع باعتباره مدافعًا قديمًا عن تعزيز العلاقات الدبلوماسية بين إفريقيا ومنطقة البحر الكاريبي.

كما تحدث المفوض السامي، الدكتور كيفن إم إسحاق، عن معنى التوقيع على الاتفاق بالنسبة للعلاقة بين المنطقتين:  “يسعدنا إقامة علاقات دبلوماسية رسمية مع الكاميرون.  نعلم أن بناء علاقات جديدة وتعميق العلاقات القائمة عنصران أساسيان في سياسة الحكومة.  كما أننا واثقون من اعتقادنا بأن العمل معًا لسد الفجوة الجغرافية، سيوفر فرصًا هائلة لمواطنينا على كلا الجانبين،” كما قال  لـ سي أس غلوبال بارتنرز.

 في العقود الأخيرة، أصبحت سانت كيتس ونيفيس وجهة شهيرة بين المستثمرين الأفارقة الذين يسعون للحصول على جنسية ثانية.  ومن خلال برنامجها للجنسية عبر الاستثمار، ترحب الدولة المكونة من جزيرتين بالأفراد ذوي الملاءة المالية العالية وأسرهم ليصبحوا مواطنين بمجرد الاستثمار  في صندوق النمو المستدام للبلد. باعتباره أقدم برنامج للجنسية عن طريق الاستثمار في السوق، تقدم سانت كيتس ونيفيس طريقًا استثماريًا جذابًا يضمن الحصول على الجنسية في غضون شهرين، شريطة أن يتمكن المتقدمون من اجتياز فحوصات العناية الواجبة اللازمة بنجاح.

يأتي الحصول على جنسية سانت كيتس ونيفيس مع ثروة من الفرص بما في ذلك آفاق الأعمال البديلة، والوصول إلى تعليم عالي الجودة والرعاية الصحية ومنزل ثان في دولة ديمقراطية مستقرة ملتزمة بسيادة القانون.  الأهم من ذلك، يحصل المستثمرون على تأشيرة دخول بدون تأشيرة أو تأشيرة عند الوصول إلى ما يقرب من 160 دولة وإقليما، مما يزيد من التنقل العالمي ويزيل المتاعب البيروقراطية المرتبطة بالتقدم للحصول على التأشيرات.

“ولطالما كان برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار خيارا في أوساط الأفارقة الأثرياء. إن الحصول على تأشيرات أمرًا يستغرق وقتًا طويلًا وصعبًا في كثير من الأحيان مما يعني أن السفر يمثل تحديًا بشكل عام لمعظم حاملي جوازات السفر الأفريقية. ويقول ميشا إيميت، الرئيس التنفيذي لسي أس غلوبال بارتنرز، من خلال الحصول على جنسية مزدوجة، يمكنك تنويع خياراتك والوصول إلى بقية العالم بشكل أسهل.

تفتخر سانت كيتس ونيفيس أيضًا باقتصادها المتنامي وعملة مستقرة مرتبطة بالدولار الأميركي. المستثمرون الأفارقة الذين يختارون القيام بأعمال تجارية في الجزيرتين سيُطلعون على عدد من الحوافز إلى جانب معرفة أنهم يستطيعون نقل جنسيتهم للأجيال القادمة، وإنشاء إرث مستقبلي لعائلاتهم.

التواصل: +447867942505، pr@csglobalpartners.com، www.csglobalpartners.com