PR Observer

Latest Breaking News and Updates

Arabic Press Release

قادة شباب من الولايات المتحدة وأفريقيا يجتمعون في المغرب في برنامج زمالة حول المفاوضات وفض النزاعات

برنامج زمالة فض النزاعات هو منصة للقادة الشباب للتعلم معا حول كيفية التفاوض لتحقيق السلام وفض النزاعات

نيويورك، 29 تشرين الأول/أكتوبر، 2019 / بي آر نيوزواير / — أطلقت اليوم مبادرة الأيادي المفتوحة برنامج زمالة لتعزيز الحوار والنوايا الحسنة بين الطلبة والقادة الشباب من الولايات المتحدة والمغرب. ويتم عقد برنامج “زمالة السلام لفض النزاعات” في مدن الدار البيضاء والرباط ومراكش بالمغرب، وهو يهدف إلى توفير المهارات المهمة في فض النزاعات والمفاوضات.

وخلال جلسات البرنامج، سيستمع واحد وعشرون من الطلاب والقادة الشباب الناشئين من الولايات المتحدة والمغرب إلى خبراء من الأوساط الأكاديمية والقطاعين العام والخاص في جميع أنحاء المغرب بمن في ذلك ممثلون كبار من السفارة الأميركية في المغرب. سيساعد هذا التدريب المكثف المشاركين على بناء أساس في مهارات التواصل الرئيسية اللازمة للتفاوض الفعال وبناء السلام. يتم رعاية الزمالة من قبل مبادرة الأيادي المفتوحة، وهي مؤسسة للدبلوماسية العامة مقرها في مدينة نيويورك.

وأكد جاي سنايدر، رئيس ومؤسس مبادرة الأيدي المفتوحة، على أهمية مثل هذا التبادل لتعزيز العلاقات الثنائية، قائلا “إن المغرب حليف أميركي مهم حيث هناك العديد من المصالح المشتركة بين حكومتينا وشعبينا.” وأضاف: “تؤكد الأحداث الأخيرة في البلدان في جميع أنحاء العالم على أهمية المشاركة البناءة والتواصل بين جميع مواطني العالم، وآمل ألا يؤدي هذا الجهد فقط إلى توسيع الشبكات وخلق فرص جديدة لمزيد من المشاركة بين مواطني بلداننا.” واختتم حديثه بالقول: “نحن ممتنون لوجود مساهمين كبار من الولايات المتحدة والمغرب يلعبون دورًا مهمًا في هذا العمل”.

“ستقوم مجموعة بريدجواي، ومقرها كيمبريدج بولاية ماساتشوستس، بتوفير تدريب عملي مكثف للزملاء أثناء وجودهم في الرباط بالمغرب. وتأتي إليزابيث ماكلينتوك، المديرة التنفيذية لهذه المنظمة غير الربحية، بخبرة تزيد عن 25 عامًا في تنفيذ برامج التدريب على التفاوض وإدارة الصراع والقيادة لكل من مؤسسات القطاعين العام والخاص في جميع أنحاء العالم.”

“يسر مجموعة بريدجواي المشاركة في زمالة السلام التي تدعم مبادرة الأيدي المفتوحة ومهماتنا المشتركة المتمثلة في تعزيز التفاهم بين الثقافات وتمكين الشباب بالمهارات اللازمة لإدارة الاختلافات بشكل أكثر فاعلية وتشجيع الحوار وإشراك العالم”.

تعتبر جامعة الرباط الدولية التي تحظى بتقدير كبير، الشريك الأكاديمي المحلي للزمالة، حيث تقدم محاضرات من كبار أعضاء هيئة تدريسها وغيرهم من الخبراء في مجال حل النزاعات من خلال مركز الوساطة التابع لها.

قبل أن ينتهي البرنامج في مراكش، سوف يتواصل المشاركون في برنامج زمالة السلام مع المجتمعات الريفية من خلال التعاون مع مؤسسة الأطلس العالي، وهي منظمة غير ربحية تركز على التنمية الريفية وبناء القدرات.

لمزيد من المعلومات حول البرنامج، يرجى زيارة:

www.openhandsinitiative.org/programs/conflict.html

حول مبادرة الأيادي المفتوحة

مبادرة الأيدي المفتوحة هي منظمة غير ربحية تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها وتكرس جهودها لتحسين التفاهم بين الناس والصداقة الدولية من خلال التبادلات والمشاريع الأخرى التي تركز على قيمنا المشتركة والإنسانية المشتركة. تأسست المبادرة في العام 2009 من قبل جاي وتريسي سنايدر.