PR Observer

Latest Breaking News and Updates

General

حفل اختتام معرض الأثاث الدولبي الخامس عشر في تشنغدو

 - أكثر من 260,000 شخص حضروا المعرض خلال فترتيه

تشنغدو، الصين، 18 تموز/يوليو، 2014 / بي آر نيوزواير — اختتم معرض الأثاث الدولي الخامس عشر في تشنغدو، وهو المعرف أيضا بـ “معرض واحد، فترتان” لأول مرة، أعماله بنجاح في المعرض والمركز الدولي لمدينة تشنغدو سنتشوري الدولي الجديد يوم 15 تموز/يوليو. وخلال المعرض الذي استغرق ثمانية أيام، بلغ عدد المشاركين المهنيين والمستهلكين أكثر من 260,000. وفي حين أنه لم يتم استئصال المخاطر الاقتصادية الدولية بعد، فإن سوق الصين المحلي، بقدرته الكامنة الهائلة، أصبح محل التركيز للعديد من الشركات.

ووفقا لحديث جيانغ دان، المدير العام لشركة معارض الشرق الجديدة في تشنغدو، وهي المنظمة الدائمة للجنة، فقد تم تقسيم معرض الأثاث الدولي الخامس عشر في تشنغدو إلى فترتين. معرض الأثاث (الفترة 1) عقد ما بين 3-6 تموز/يوليو، وعقد معرض معدات الانتاج والمواد الخام (الفترة 2)  من 12-15 تموز/ يوليو. وتجاوز إجمالي مساحة المعرض الكلي في الفترتين  170،000  متر مربع، مع أكثر من  10,000 مقصورة عرض. وشاركت في المعرض أكثر من 1،100  شركة. وبلغ إجمالي قيمة التداول 13  مليار يوان.

ويعرف معرض أثاث تشنغدو على أنه “المنصة المفضلة في التجارة الداخلية في صناعة الأثاث في الصين”.  في الفترة الثانية من المعرض، شاركت الشركات الألمانية أتش أو أم أيه كيو، باور وألتندورف،  والإيطالية سي اس أم والكورية كوغدونغ، وغيرها من شركات مصنعي المعدات والأثاث العالمية العشر الأكبر في معرض تشنغدو للأثاث. وقال قوان جيان هوا، المدير العام لمنطقة آسيا في شركة أتش أو أم أيه كيو إن تشنغدو هو سوق استراتيجي لا يمكن التخلي عنه.  وفي الوقت نفسه، فقد أصبحت تشنغدو واحدا من أكبر الأماكن لإنتاج الأثاث في الصين، الذي ينبغي اغتنامه بقوة. وقد  شارك أيضا المجلس الأميركي لتصدير الأخشاب الصلبة في المعرض للمرة الثانية، وأوصى لأكثر من 10  شركات أميركية بالمشاركة في المعرض، مما ساعد في كسب حصة أكبر من السوق التجاري الصيني المحلي.

وبسبب التأثير البارز للمعرض، اتصلت أكثر من 90٪ من المؤسسات التي شاركت في المعرض باللجنة بعد انتهاء المعرض. وسيواصل معرض الأثاث في تشنغدو تعديل هيكلية تشكيلات الشركات في المعرض بشكل أكبر في العام المقبل، والمساعدة في زيادة عدد الماركات والمؤسسات الوطنية للأثاث المشاركة الشهيرة فيه. وسوف يعمل أيضا على تحسين مشاركة العلامات التجارية الدولية وتنفيذ خطة المعرض المتمثلة في “منصة صينية يتشاركها العالم.”