PR Observer

Latest Breaking News and Updates

Arabic Other Language

العالم يُجدد التزامه بدعم العدالة ومحاربة الجريمة عبر تعزيز سيادة القانون في ختام مؤتمر الأمم المتحدة الثالث عشر لمنع الجرية والعدالة الانتقالية

الدوحة-قطر 20 إبريل 2015 – شهدت العاصمة القطرية الدوحة توافقاً عالميا على أهمية تعزيز سيادة القانون ومشاركة الجمهور كوسيلة أساسية من أجل التصدي للتحديات الاجتماعية والاقتصادية وبالتالي دعم العدالة، وذلك في ختام مؤتمر الأمم المتحدة الثالث عشر لمنع الجريمة والعدالة الجنائية الثالث عشر الذي شهد اعتماد إعلان الدوحة بشأن إدماج منع الجريمة والعدالة الجنائية في جدول أعمال الأمم المتحدة الأوسع. وقد ترأس الجلسة الختامية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس المؤتمر وتخللها اعتماد البيان الختامي.

وقال معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس المؤتمر إن المؤتمر الثالث عشر لمنع الجريمة أنجز مهماته بكفاءة، مشددا على ضرورة التحلي بالإرادة السياسية والعزم لتنفيذ توصيات إعلان الدوحة ومداولات المؤتمر وتحويلها إلى برامج عمل تغطي السنوات الخمس المقبلة.

وأضاف أن المشاركين في المؤتمر اتفقوا على برامج وخطط عملية على المستويات المحلية والوطنية والإقليمية والدولية لتنفيذ التعهدات الواردة في إعلان الدوحة خلال السنوات الخمس المقبلة، وإرساء نظم عدالة جنائية منصفة وإنسانية وتوحيد الجهد الدولي المشترك إزاء التحديات القائمة والمستقبلية. وقال إن ذلك يشمل العلاقة بين سيادة القانون والتنمية المستدامة.

وأعرب عن ثقته في أن المشاركين في المؤتمر سيعودون إلى بلدانهم أكثر عزما وإصرارا على تنفيذ برنامج العمل الطموح الذي اعتمد للسنوات الخمس المقبلة.

وقال معالي الشيخ رئيس الوزراء إن المؤتمر تميز للمرة الأولى، في تاريخ مؤتمرات منع الجريمة، بعقد منتدى للشباب شارك فيه شباب من مختلف دول العالم.

ودعا الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني الجميع إلى متابعة توصيات منتدى الشباب وخاصة مقترح الإشراك الفعال للشباب في جميع الخطط والبرامج لمنع الجريمة وتأسيس مجلس عالمي للشباب لينظر في جميع مستويات مساهمة الشباب في العمل المحلي والوطني والإقليمي والدولي وما يشبه منظمة الأمم المتحدة للشباب.

من ناحيته قال يوري فيدوتوف المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة إن المؤتمر وضع أرضا صلبة للمجتمع الدولي للاعتراف بالروابط الملموسة بين سيادة القانون والتنمية المستدامة. ويجب علينا أن نبني على هذه الروابط ونحن نعد أجندتنا للتنمية المستدامة للسنوات الخمس عشرة المقبلة.

وقال فيدوتوف إنها المرة الأولى في تاريخ مؤتمر مكافحة الجريمة الذي يمتد عبر ستين عاما، تتم الموافقة على موضوع وبرنامج المؤتمر وعلى عناوين ورشات العمل، من قبل الجمعية العامة قبل ثلاث سنوات من عقده. وللمرة الأولى يحضر الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس الجمعية العامة ورئيس المجلس الاقتصادي الاجتماعي مؤتمر مكافحة الجريمة.

وتجدر الإشارة إلى أن إعلان الدوحة تضمن التزام الدول الأعضاء باتباع منهجية متكاملة في مواجهة الإجرام والعنف والفساد والإرهاب بكل أشكاله ومظاهره، والعمل على تنفيذ تدابير المواجهة تلك على نحو منسجم مع برامج وتدابير أوسع للتنمية الاجتماعية والاقتصادية والقضاء على الفقر واحترام التنوع الثقافي وتحقيق السلم الاجتماعي وإشراك جميع فئات المجتمع.

واتفقت الدول الأعضاء بأن التنمية المستدامة وسيادة القانون مترابطتان ترابطا شديدا وتعزز كل منهما الأخرى ولذلك فقد رحبت الدول الأعضاء بإرساء عملية شفافة وشاملة للجميع على الصعيد الحكومي الدولي فيما يخص خطة التنمية لما بعد عام 2015.

وأكدت الدول الأعضاء كذلك عزمها على بذل قصارى الجهود لمنع الفساد ومكافحته وتنفيذ تدابير تهدف لتعزيز الشفافية في الإدارة العمومية وإلى تشجيع النزاهة والمساءلة في نظمنا المعنية بالعدالة الجنائية بما يتوافق مع اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

وأكد إعلان الدوحة على عزم الدول الأعضاء إدماج المسائل المتعلقة بالأطفال والشباب في جهودها الرامية إلى إصلاح نظم العدالة الجنائية وذلك إدراكا منها لأهمية حماية الأطفال من جميع أشكال العنف والاستغلال والتعدي بما يتسق مع التزامات الأطراف بمقتضى الصكوك الدولية ذات الصلة.

للاطلاع على النص الكامل لإعلان الدوحة يمكنكم زيارة الرابط:

http://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=A/CONF.222/L.6

لمزيد من المعلومات أو إجراء المقابلات أرجو التواصل مع:
Media@turjuman.net
97450640324+

 From Closing Ceremony (picture 1): http://hugin.info/168429/R/1912494/682608.jpg
From Closing Ceremony (picture 2): http://hugin.info/168429/R/1912494/682609.jpg
From Closing Ceremony (picture 3): http://hugin.info/168429/R/1912494/682610.jpg